اليوم السبت 16 ديسمبر 2017 - 12:53 مساءً

تصنيف آراء وأقلام

أحزاب أجهزتها سراب

بتاريخ 11 أغسطس, 2017

وماذا تنتظر دولة المملكة المغربية لتحاسب مثل الأحزاب السياسية وقد حكم عليها الملك محمد السادس بفقدان الثقة فيها ومنها ، أم وزارة الداخلية في حاجة لأكثر من ذلك كي تتحرك لإنقاذ الشعب المغربي من ظاهرة أحزاب تجاوزها الوعي المغربي بمراحل قبل خطاب 29 يوليوز 2017 الذي وضَّحَ حالها، المؤدي حتماً لسوء مآلها، وترك المجال لأحزاب سياسية تليق وعصر الألفية الثالثة المساير إلزاماً لاحترام حقوق الإنسان، وإبعاد المؤسسات الدستورية عن تصرفات لم تعد تتناسب والتوجهات الجديدة المؤدية للقيام بالواجب أو التنحي عن طيب خاطر، وتيك قمة التمدن، وأرقى درجات التحضر، وسمة من سمات تقدم الدول صوب الازدهار والتعايش المنضبط والسلام المبنى على العدل والمساواة والأخذ بالحق عند الاختيار، مهما كان المجال لإصدار امتن قرار . “كَفَى” لم تعد كلمة يُفهم منها…

الامازيغ المغاربة: الى اين ؟

بتاريخ 8 أغسطس, 2017

ظن  الامازيغ المغاربة وانا منهم بطبيعة الحال ،ان الاعتراف الدستوري بالامازيغية كلغة رسمية في الدستور المغربي الجديد لسنة 2011 ، بداية  تعبير عن ارادة سياسية عليا بضرورة انصاف الامازيغ المغاربة  واعادة الاعتراف بلغتهم  وثقافاتهم وحضارتهم ، لما تعرضت له من اقصاء وتهميش منذ عقود متتالية ومتراكمة  ، ولكن الحقيقة شيء آخر تماما.  الامازيغ المغاربة مازالوا ضحية التهميش والاقصاء السياسي والاقتصادي والاجتماعي من طرف الدولة المغربية  ، وبطبيعة الحال ليس الامازيغ المغاربة فقط من عانى من التهميش والاقصاء  ، فالفقراء من العرب المغاربة كذلك اضطهدوا وهمشوا وسلبت ثرواتهم وهذا موضوع اخر مستقل واوردناه في هذا السياق حتى لا يفهم اننا ندافع عن الامازيغ فقط من منطلق عرقي او اثني . المؤرخ الامازيغي المرحوم علي صدقي ازايكو عبر بوضوح وبرهان   عن الاقصاء…

 انتفاضة الحسيمة.. النهاية الوحيدة الممكنة 

بتاريخ 30 يوليو, 2017

ما حدت طوال المدة الفاصلة بين خطبة الفتنة في مسجد الحسيمة ومسيرة 20 يوليوز يعطينا مؤشرات في غاية السلبية. فمن جهة لوحظ بشكل ملموس عدم قدرة السلطات على تدبير وضعية انتفاضة السكان، حيث وقعت في ارتباك كبير أدى إلى عكس ما ينبغي إليه والذي هو الحفاظ على هيبة الدولة، حيث حدث العكس تماما، إد سقطت هده الهيبة وأصبحت موضوع سخرية المواطنين في مختلف المناطق وبمختلف الفئات والأعمار. من جانب أخر تبين بأن السكان المنتفضين لم يعودوا يقبلون بالرضوخ لعنف السلطات، حيث نزعوا عنه الشرعية وجعلوه يبدو تهجما لا يقل عن هجوم عصابات المنحرفين والمشرملين. من جانب ثالث سجل الجميع تزايد تعاطف الناس مع انتفاضة الشارع ليس في الحسيمة فقط بل في العديد من المناطق المتضررة من التهميش والإقصاء. وقد بلغ الوضع الحالي درجة كبيرة…

محنة المسلمين مع الإرهاب الإسلامي بأوروبا

بتاريخ 22 يوليو, 2017

تؤدي الجاليات المسلمة باوروبا  الثمن غاليا عند كل عملية ارهابية تستهدف بلدا اوروبيا ، فإذا كان الارهاب الاسلامي يستهدف اساسا وبشكل مدان ولا اخلاقي ارهاب الغير وفي عقر داره  ، فان نتائجه المباشرة هي الاضرار ايما ضرر بالمصالح المباشرة للجاليات المسلمة في اوروبا   ، حيث تزداد علاقات الريبة والتوجس بين المسلمين باوروبا وباقي الاديان الاخرى . وتتزايد النزوعات العنصرية لدى االشعوب  الاوروبية  مما يؤثر على حياة المسلمين عمليا وحياتيا. تجتاح اوروبا منذ عقود من الزمن موجات من الاسلاموفوبيا ، بقيادة سياسيين معروفين ومثقفين مبشرين بالكراهية والعداء لكل ماهو اسلامي خدمة  لاجندات شخصية ومؤسسية مختلفة ، وللاسف الشديد تغذي العمليات الارهابية التي تستهدف الأوروبيين هذه الاجندات الخفية وتعطيها شرعيات الوجود والتكاثر والانتشار، فتسهل مهمتمها في  سياسة تخويف الشباب الاوروبي  من الاسلام…

طقوس الزواج في قبائل أيت مرغاد … تراث يحتضر وقيم تقاوم

بتاريخ 13 يوليو, 2017

يعتبر الزواج رباطا مقدّسا يجمع بين الرجل والمرأة في جميع الثقافات وجميع الحضارات، في جميع الأزمان والأمكنة، فهو رباط يتأسّس على قيم نبيلة ومشاعر راقية وغايات مثلى، يمكّن طرفي الزّواج من تحقيق الحاجات النفسية والعاطفية والبيولوجية والاجتماعية كلما خضع للشروط الصحية ونشأ في البيئة السليمة. إن الزّواج يعدّ انتقالا إلى وضعية اجتماعية ومدنيّة جديدة تتميّز بثقل المسؤوليات الأخلاقية والاجتماعية والاقتصادية التي يلزم القيام بها بتفان وحسن تقدير، لكون ذلك شرطا أساسيا وموضوعيا في نجاح العلاقة الزوجية واستمرارها، وهو يفرض مرّة أخرى حسن الإعداد والاستعداد له حتى تتحقّق غاياته ومقاصده الاجتماعية بشكل خاص. موضوعنا في المقام ليس المقاصد الشرعية أو الاجتماعية للزواج، بل سنركز خلال هذا البحث المتواضع على الحمولات الأنثروبولوجية للزواج من خلال تناول الاحتفال بالزواج الذي يحتل مكانة مهمة في…

الطريق إلى المؤتمر السابع عشر لحزب الاستقلال… (7)

بتاريخ 7 يوليو, 2017

 و انتصرت ” رؤية أمل” للأخ نزار بركة : عندما كتب الأخ نزار بركة يوم 18 فبراير مقاله المثير للجدل ” رؤية أمل” بجريدة الصباح، لن أستطيع أن أجزم بعدد الاستقلاليين الذين استوعبوا مقاله أول مرة و التفوا جديا حول مشروعه. عن نفسي أتذكر أنني كنت قرأت المقال أول مرة بلا مبالاة و بدون تمعن، و إن كنت مقتنعة تماما بأنني سأدعم الأخ نزار بركة لو ترشح للأمانة العامة لحزب الاستقلال لأنني أومن بالقيادة الأخلاقية ، و الأخ نزار بركة قيادي رصين ملتزم أخلاقيا و ذو مبادئ، فلم أسمع يوما أن اسمه ارتبط بفضيحة ما رغم مسؤولياته المتعددة، و لم أسمع أحد المناضلين الحزبيين يتحدث عنه بسوء أو يقرن اسمه بفضيحة كيفما كان نوعها، و الإجماع الأخلاقي على…