اليوم السبت 16 ديسمبر 2017 - 12:44 مساءً
أخر تحديث : الأربعاء 19 يوليو 2017 - 1:56 مساءً

ابشع جريمة قتل بساحة تالمقلات بمدينة تارودانت

على الساعة الثانية بعد منتصف ليلة الثلاثاء 18 يوليوز 2017 شهدت ساحة تالمقلات التاريخية بمدينة تارودانت أبشع جريمة قتل ارتكبها شاب في أواخر العشرينات من عمره وقد كان في حالة سكر متناولا حبوب الهلوسة، عن طريق غرز سكين من الحجم المتوسط في صدر ضحية من قاطني دوار الكرون الكدية البيضاء أولاد تايمة التابعة لإقليم تارودانت. حضر إلى عين المكان لأول وهلة عناصر فرقة الأبحاث التابعة للأمن العمومي ثم عناصر من الشرطة القضائية، ليتم استدعاء سيارة الإسعاف أملا في إنقاذ حياة الضحية، إلا أنه فارق الحياة بمستعجلات المستشفى الإقليمي المختار السوسي بتارودانت.

لم يكن الضحية وحده من تعرض للاعتداء من طرف الجاني، بل كان أحد المارة هو الآخر هدفا لطعناته الغادرة إلا أنها لم تكن قاتلة ولم يترتب عنها أي أضرار صحية تذكر، إلا أن هذا الأخير قدم شكاية في الموضوع. وبعد استفسار شاهدي الواقعة توصلت الشرطة إلى القاتل المسمى “ت.أ” وهو صاحب سوابق عدلية. لم يكن إلقاء القبض عليه بالأمر اليسير، حيث عمد المبحوث عنه إلى الهروب من بيت إلى بيت عن طريق السطوح ما عرضه إلى جروح وخدوش على مستوى رأسه وبعضا من جسمه حيث انتهى في الأخير بين يدي الشرطة التي توجهت به إلى المستشفى الإقليمي قصد معاينة الجروح التي خلفتها محاولاته للفرار.

وقد أظهر التقرير الطبي أن الضحية تعرض إلى خمس ضربات قاتلة على مستوى الصدر أفضت إلى وفاته، رغم أن الجاني والضحية ليس بينهما أي علاقة تذكر، سواء كانت علاقة عداوة أو علاقة معاملة. في حين لا زال الجاني في عهدة الشرطة القضائية من أجل استكمال إجراءات التحقيق وتقديمه، يوم غد الخميس 20 يوليوز 2017 إلى العدالة كي تقول في حقه كلمة الفصل.

 

أوسمة : ,

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة سوس اليوم الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة سوس اليوم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان جريدة سوس اليوم الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح جريدة سوس اليوم الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

المرجو الاجابة لنتأكد انك لست روبو *
Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.